سيمنس توقع عقد صيانة طويل الأجل لتوفير الخدمات لثلاثة…

  • بتاريخ :
siemens

 

أعلنت شركة سيمنس عن تمديدها لعقد صيانة طويل الأجل لتوفير الخدمات والصيانة والتطوير لمحطات النوبارية وطلخا والكريمات في مصر. هذا وقد تم توقيع الاتفاقية بإشراف الشركة القابضة لكهرباء مصر؛ ويُمثلها شركتي وسط الدلتا لإنتاج الكهرباء والوجه القبلي لإنتاج الكهرباء. ووفقاً للعقد، والذي تبلغ مدته عشرة أعوام، فإن سيمنس ستواصل تقديمها للخدمات والصيانة لثماني توربينات غازية طراز SGT5-4000F، بالإضافة إلى المولدات الطاقة المُلحقة بهذه التوربينات.

وبالإضافة إلى توفير خدمات الصيانة للمحطات الثلاث، فإن نطاق عمل سيمنس، ووفقاً للعقد الجديد، يتضمن أيضا العديد من عمليات التطوير ورفع أداء ثماني توربينات غازية بهدف تحسين المرونة في العمليات التشغيلية للمحطات. فعلى سبيل المثال، ستقوم شركة سيمنس بتطبيق حلول upgrades 33MAC بهدف زيادة الفترات الفاصلة بين العمرات الرئيسية للتوربينات الغازية من 25,000 إلى 33,000 ساعة تشغيلية أو ما يُعادلها.

وعلاوة على ما سبق، ستقوم سيمنس أيضاً بتطوير أنظمة التحكم في التوربينات إلى أنظمة SPPA-T3000، الرائدة في السوق، حيث من شأن هذا التطوير أن يُمكنّ مشغلي المحطات من اتخاذ قرارات يومية أسرع وأكثر دقة فيما يتعلق بالعمليات التشغيلية اليومية في المحطات. وفي إطار الاتفاقية الجديدة، ستقوم سيمنس أيضا بتوفير برنامج تدريبي لطاقم العمل في المحطات

وتعليقاً على توقيع الاتفاقية الجديدة، صرح تيم هولت، الرئيس التنفيذي لخدمات توليد الطاقة في سيمنس، وحدة أعمال الطاقة والغاز، قائلاً: “تلتزم سيمنس بالعمل الجاد مع وزارة الكهرباء في مصر من أجل مواجهة الطلب المُتزايد على الطاقة”. وأضاف: “بهدف تطوير الأنظمة ورفع أداء محطات الكهرباء الموجود حالياً، فإننا سنوفر تقنياتنا المتقدمة من الخدمات؛ وهي الخدمات التي تشمل سرعة دراسة وتحليل البيانات عبر امكانيات المراقبة عن بعد للتأكد أن هذه المحطات تحظى بالاعتمادية  طويلة الأجل ويمكن الاعتماد عليها لأعوام كثيرة مقبلة”.

واختتم هولت كلامه: “إن ضمان أن المحطات القائمة حالياً في مصر يمكن الاعتماد عليها بشكل مستمر عبر تطوير هذه المحطات هو ضرورة مُلحة لتلبية التزايُد في الطلب على الطاقة خلال فترات الذروة”.

 يُشار هنا أن سيمنس بدأت العمل في مصر منذ العام 1859 وطوال هذه الفترة حافظت الشركة على تواجد قوي وراسخ في الدولة وذلك منذ أن افتتحت الشركة أول مكتب لها في القاهرة في العام 1901. ولقد تم تنفيذ تقنيات وخدمات الشركة في العديد من محطات الطاقة في مصر ومن ضمنها على سبيل المثال: النوبارية وطلخا والكريمات ودمياط وعتاقة وسيدي كرير وعيون موسى وغرب القاهرة وميدليك. كما أن سيمنس تعتبر المزود الرئيسي للتقنيات لأكبر المشروعات في مصر في قطاعات أنظمة النقل والرعاية الصحية والتصنيع.

Comments

comments