الشاعر علي الشرفاء يكتب قصيدة : عروبة حائرة

المفكر الإماراتي الكبير علي محمد الشرفاء الحمادي

 تعيد جريدة السياسة المصرية نشر قصيدة المفكر والشاعر العربي الكبير علي محمد الشرفاء الحمادي بعنوان ” عروبة حائرة ” والتي كتبها منذ ما يقرب من 10 سنوات  ، ولحنها الموسيقار المصري حسين فوزي، وهذا نص القصيدة 

نص القصيدة

إلـــــى متــــى يا أخوتـــــي

تظــــل تشـــــقى أمتــــــي

وجســـــــمها ممــــــــزق

مسحوقة عروبتي

**************                    

وعنـــــدهم عروبتـــي شـــعار

يــــرددون  اســـمها فخـــــار

ويقتــــلون بعضـــهم  جــــهار

ويدعون كلهم محبتي

**************

إلـــى متـــى هـــذا الشـــقاق

وكيـــف  يلتــــقي الرفــــــاق

عروبتـــــــي دم مـــــــراق

في كل قطر قصتي

**************                       

أيـــن الرجـال عنـــدما تهدد  الثغور

أيـن الذيـن أشـعلوا فــي الكـون  نور

أيـن الذيـن قاتـلوا كــل  العصـــور

أين الذين كرسوا حياتهم لنجدتي 

***********

ويســــقط الشـــهيد تلو الشــهيد

وشـــــعبنا  مكبــــل  طريـــد

ونســــمع  النشــيد من جديــــد

وتستباح كل يوم حرمتي

**************                    

أليـــــس  بينـــكم   رشـــــيد

يعيـــــد  مجـــدنا التليــــــد

ويشــــرق   الفجـــــر  الجديــد

وترفعون راية لعزتي

************* 

ويلهجــــون كــل يـــوم بالدعـاء

من أجـل نصـر  وافـــد   من السـماء

ويجلســون  قانعـــين   بالرثــــاء

ويدعون أنها سجيتي

**************

وتخــــرج المبـــادرات بالســـلام

ويحـدث الخـلاف بينــهم علـى الـدوام

وكلهـم لا يملكـون قوة  غير الكــــلام

ويكشفون للعدا عن عورتي

*************                     

هــل خلـــت قوميتـي مــن الوفـاء

وأجــدبت عروبتـــي عـن  العطــاء

فأصبحت في خشـية  مـــن اللقـــاء

فحطم العدا شكيمتي

*************

فبعضـــهم مؤمــن بكــل  ملتقــى

وبعضــهم  يخـاف أن يرى تفرقــا

وبعضـهم يـــريد أن  يحــل  موثقـا

فعطلوا جمعهم وأرهقوا قوتي

********

فالرافدين مهـــدد في  أرضــه يدمــر

وشعبه محاصــر وأمتــي تبـــــرر

فالعم سـام عن أمتـي موكــل يقـــرر

فسودوا صحائفي وزودوا بلوتي

*********

إلــى متـى يظـل بعـض إخوتي

ضلـــوا الطريــق  تنكـروا لأمتي

وسـلموا قرارهـم لمــن  يزيـد علتـي

كيف السبيل أن  تعود عزتي

*******

هبـــوا ســراعا قبــل أن تحاصـروا

جميعكم تسـتعبدون عندهــم وتؤمــروا

وتندموا حينــها وقـولكم لا نقـــــدر

ففرطوا مجدهم واستعجلوا منيتي

********             

عدونــا فــي كـــل قطــر يرتــع

وشـــعبنا مكبـــــل  مقطـــــع

وحقــــه فــإن أراد  يمنــــــع

فمن يذود اليوم عن كرامتي

*************************

أيـــن الذيــن نـــادوا للجهــــاد

وفــوق أرضـــنا يخيــم الســـواد

وكلهــم  مدججــون بالعتـــــــاد

ويدعون كلهم محبتي

**************

ويذهبـــــون كلهــم للعـم  ســام

يرجـــون منــه العفــو  والســلام

فيرجعــون بالوعـــود  والكــــلام

ويدفنون بالقذى كرامتي

**************

مشـــاكل الحــــــدود تـــؤرق

كأنـــها قنابــــــل  تمــــزق

فــــإن  تقـــاربوا  تفرقـــــوا

متى تفيق أمتي من غفوة

**************

العــــدا مــن حولنــا توحـــدوا

وجهــــدنا مبعثـــر مبــــــدد

لانهــــم تضامنــــوا، قــد وطدوا

قواعد لهم بأرض أمتي

***********************

أرضـنا فــي كــل قطــر تستباح

وشـعبنا يهــوي وتدميـــه الجـراح

من يا تــرى يقــوده إلى الكفـــاح

يفك اسر قدسنا وغربتي

فــي حينــها ســنحمل الســـلاح

نحـــرر الديــــار والبطــــاح

بــــلا تراجــع ولا  نـــــواح

وعندها تجف دمعتي

 

===

المفكر والشاعر علي محمد الشرفاء الحمادي

مدير ديوان الرئاسة السابق

دولة الإمارات العربية المتحـــــدة الشقيقة 

Comments

comments